سياسة

الشيوعي: زيارة حمدوك للسعودية إنحراف عن أهداف الثورة

الثوار

 

قال القيادي بالحزب الشيوعي كمال كرار إن زيارة حمدوك ووزراء القطاع الإقتصادي للملكة العربية السعودية تشير إلى أن الاتجاه السياسي والإقتصادي الذي تمضي به الحكومة انحرف عن أهداف الثورة والتغيير.وأعتبر كرار في حديثه بحسب الراكوبة أن الوفود التي تغادر خارجيا تطلب الدعم والمساعدات ما يضعها أمام القبول بالشروط السياسية المتمثلة في التبعية، لافتا الي أن جميع دول العالم تعاني من أزمات إقتصادية بما فيها السعودية، ودعا لضرورة توجيه السياسة الإقتصادية نحو الداخل، وتنفيذ افكار المؤتمر الإقتصادي الذي خرج برؤية واضحة للإصلاح الإقتصادي.وتوقع كرار أن تخرج زيارة حمدوك إلى السعودية بدون أي نتائج إيجابية لافتا إلى ان الزيادة سوف تناقش فتح اسواق خارجية جديدة لصادر السودان، بيد انه عاد وقال “اذا كان الإقتصاد يدار بطريقة سليمة فإنه لا يحتاج لوزير يمشي يحنس وإنما تصدر المنتجات السودانية وفقاً للتبادل التجاري والإقتصادي تلقائيا”.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى