حوادث وقضايا

وفاة مغترب عقب ضربه بواسطة نظاميين

الثوار

 

تحقق شرطة مدينة ودمدني حول ملابسات قتل المواطن السودانى دكتور صلاح الأمين إبراهيم الشهير ب(صلاح مدني) عقب الاعتداء عليه بالضرب من قبل نظاميين بشارع النيل وبحسب صحيفة التيار أن القتيل حضر للبلاد قبل (15) يوماً حيث إنه مُقيم بدولة اليونان منذ العام 1972 وقرر العودة نهائياً للأستقرار وفي يوم الحادث كان المجنى عليه وفقاً لمقربين له في طريقه إلى مدينة حنتوب للقاء زوجته وأثناء وقوفه على الجانب الشمالي من شارع النيل وكان يحمل مبلغاً مالياً قرابة ال(80) ألفاً وقال أصدقاؤه أن القتيل للاستقرار مع شقيقته الوحيدة وزوجته بعد غربة تمددت لعشرات السنين قتلوه غدراً.. تهجموا عليه لأخذ موبايل وحفنة من شقا العمر فقاوم بشراسة وتم نقلة إلى المستشفى التي توفى بها متأثراً بالإصابات جراء الضرب ومن ثم تم نقله إلى مشرحة مدني وخرج أمس مواطنو حي العشير مسقط رأس القتيل في نظاهرة تطالب بالقبض والقصاص من قتلة الدكتور

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى