دولي

حمدوك وسلفا يناقشان مستقبل السلام في السودان وجنوب السودان

الثوار

 

 

 

 

استقبل رئيس دولة جنوب السودان بمكتبة الدكتور عبدالله حمدوك رئيس الوزراء خلال زيارته لجوبا للمشاركة في بدء التفاوض مع الحركة الشعبية لتحرير السودان شمال بقيادة القائد عبدالعزيز الحلو.
وبحث اللقاء العلاقات المشتركة بين البلدين بحضور وزيرة الخارجية الدكتورة مريم الصادق ووزير خارجية دولة جنوب السودان بنجامين برنابه.
وقالت الدكتورة مريم الصادق في تصريحات صحفية أن اللقاء ناقش عدد من القضايا المشتركة بين البلدين تتصدرها قضايا السلام في البلدين وحسن الجوار والتعاون المشترك.
واشارت المهدي ان اللقاء يعكس عمق العلاقات بين البلدين وصفته بالمهم منوها الي ان اللقاء تناول مسألة تكوين للجنة مشتركة بين السودان وجنوب السودان لتوطيد العلاقات بينهم..
ولفتت الانتباه الي ان رئيس الوزراء سيشارك اليوم فى ورشة خاصة بدولة جنوب السودان بتاسيس دستور دائم لجمهورية جنوب السودان بصفتة رئيس الدورة الحالية للايقاد.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى