حوادث وقضايا

الجيش يكشف عن تجسس إثيوبيات علي القوات المسلحة بالفشقة

الثوار

 

 

 

كشف مصدر عسكري #سوداني_ عن شكوك لدي الجيش في إزدياد تهريب الإثيوبيات عبر الحدود .

ورجح المصدر العسكري  ممارسة الإثيوبيات  التجسس على القوات المسلحة بالفشقة.

واضاف المصدر، “إزدياد عمليات تهريب الإثيوبيات عبر الحدود تحت غطاء تجارة البشر يعتبر مخطط إثيوبي استخباراتي لإجهاض عمليةإعادة انتشار القوات المسلحة السودانية في مواقعها القديمة بالفشقة”.

واشار المصدر إلي أن“الجيش الإثيوبي معظمه من الفتيات ما يحفز قياداته للاتجاه للتجسس حيث أن “الفتيات يعبرن من خلال مواقع عسكرية، و المنطق يحتم أنه في ظل الاضطرابات العسكرية الحالية والمعارك المتوقعة يستبعد تزايد نشاط عمليات الاتجار بالبشر”.

وكانت شرطة مكافحة التهريب والجمارك السودانية بولاية القضارف قد اوقفت عصابتين تعملان في الاتجار بالبشر وتهريب الأسلحة والذخائر وترافقهما 63 فتاة إثيوبية من قوميات الأمهرا والكومنت والأرومو والقمز.وجرى توقيف العصابة والفتيات الإثيوبيات في منطقة غابة أم بليل السابعات بمحلية القلابات الغربية على متن شاحنة يملكها متهمان من الجنسية السودانية كانت في طريقها الى العاصمة الخرطوم .

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى