حوادث وقضايا

خالد عمر : لجنةالتفكيك في مرمى سهام عديدة من المرتبطين بالنظام السابق واباطرة الفساد

الثوار

 

 

خاطب وزير شؤون مجلس الوزراء خالد عمر يوسف، مقرر لجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو ١٩٨٩م واسترداد الأموال العامة، مساء اليوم ختام فعاليات ورشة العمل حول الممارسات الدولية الفضلى في الفحص المؤسسي والتي عقدت بمبادرة من رئيس مجلس الوزراء د. عبدالله حمدوك في الفترة من 19 الى 20 من سبتمبر 2021م بحضور وزير العدل مولانا نصرالدين عبدالباري وعضوي لجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو 1989م واسترداد الاموال العامة الأستاذ وجدي صالح والأستاذ صلاح مناع وممثلي لجان تفكيك التمكين بالولايات إلى جانب ممثلين لبعثة الأمم المتحدة المتكاملة لدعم الفترة الانتقالية في السودان “يونتامس”

حيث أعرب وزير شؤون مجلس الوزراء عن فخره واعتزازه بالمجهود الكبير الذي تم خلال اليومين الماضيين والتي ظهرت نتائجه في التوصيات التى خرجت بها الورشة وتقدم سيادته بالشكر نيابة عن رئيس مجلس الوزراء ولجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو لبعثة الأمم المتحدة “يونتامس” وكافة الفريق العامل لما قدموه من سند وعون لهذا العمل الكبير خلال فترة عمل هذه الورشة المهمة.

وأوضح وزير شؤون مجلس الوزراء أن لجنة التفكيك تسير في أداء مهامها وهى في مرمى سهام عديدة من كل من يتضرر من عملها من المرتبطين بالنظام السابق ومن أباطرة الفساد الذين كانوا يريدون أن يهربوا بجرائمهم التى ارتكبوها في الثلاثين عاماً الماضية، مبيناً أن ثورة هذا الشعب العظيمة أسقطت ذلك النظام وتبعته بتجربة فريدة لم تمر من قبل في تاريخ السودان وهى ميلاد لجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو.

وأشار وزير شؤون مجلس الوزراء إلى أن عمل لجنة التفكيك باعتباره عمل بشري ويمثل تجربة لم تمر من قبل على السودان، مؤكداً في هذا الصدد الانفتاح للاستفادة من التجارب العالمية بما يعين ويمكن من البناء على التجربة والخبرة السودانية وتكاملها مع التجربة الدولية مع الوضع في الاعتبار الخصوصيات المرتبطة بالتجربة السودانية.

وأكد خالد عمر بإسم لجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو أن التوصيات التى خرجت بها الورشة ستتحول إلى برنامج عمل اعتباراً من اليوم وفق جداول زمنية مرتبطة بمهام محددة وجهات مختصة معرباً عن أمله في استمرار التعاون مع بعثة الأمم المتحدة خلال فترة تنفيذ التوصيات لتقديم المساعدة في مرحلة التنفيذ.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى